طب أسنان الأطفال

Credibly reintermediate backend ideas for cross-platform models. Continually reintermediate integrated processes through technically sound intellectual capital. Holistically foster superior methodologies without market-driven best practices.

طب أسنان الأطفال

هل تعلمين أننا في عيادات الأسنان وجراحة الوجه والفكين نعيد اكتشاف جمالك ؟! .

يتعرض العديد من الأطفال في الوقت الحاضر للعديد من أمراض الأسنان ، كما أن تسوس الأسنان أصبح أمراً شائعاً جدًا لديهم.

واذا كانت الأسنان اللبنية تزول مع الوقت، فإن الأسنان الدائمة التي تحل محلها تحتاج إلى عناية واهتمام للحفاظ على صحة الطفل والحصول على فم سليم وأسنان قوية.

ونحن في عيادات الرعاية التامة نقوم بتعليم الأطفال تقنيات تنظيف أسنانهم وأساليب العناية بها، وفي هذا الشأن يصبح طبيب أسنان الأطفال الخيار الأفضل لتلبية الإحتياجات المطلوبة للحفاظ على صحة أسنان الطفل، والحصول على المعلومات اللازمة للمضي قدماً في هذا الأمر.

تواصل معنا

عبر الهاتف
0563048952
0542344814

حجز زيارة

قم باستخدام النموذج التالي لحجز زيارة وسيتم التواصل معك من قبل فريقنا

    تاريخ
    طب أسنان الأطفال

    يظن الكثير من الناس أن طب أسنان الأطفال نوع حديث من طب الأسنان بصفة عامة ، لكن الحقيقة العلمية الثابتة ان طب أسنان الأطفال قديم قدم البشرية.وقد ذكرت مجموعة كاكار لطب الأسنان في مقال لها على مدونتها الخاصة تاريخ طب أسنان الأطفال ومراحل تطوره.

    وفيما يلي جدول زمني يوضح تاريخ تطور طب أسنان الأطفال وتطوره حسب kakardentalgroup:

    بيشن د انتصار
    بيشن يسرا
    بيشن 12

    1800 قبل الميلاد – كان قدماء المصريين من أوائل الناس الذين لديهم وثائق تسوس الأسنان والأمراض.

    1563-64 – وصف عالم التشريح الإيطالي أوستاكيوس وأظهر توضيحات لكل من الأسنان الأولية والدائمة.

    1737 – كتب طبيب الأسنان الفرنسي جيرولدي نظريات تتعلق بثور وتقشير الأسنان.

    1742 – نشر الجراح البريطاني جوزيف هيرلوك أول كتاب عن طب أسنان الأطفال بعنوان “أطروحة عملية عند الأسنان”.

    1743 – نشر والد طب أسنان الأطفال روبرت بونون مقالته عن أمراض الأسنان وناقش مشاكل الأسنان عند الأطفال لأول مرة، كما قدم الاستخراج التسلسلي.

    1914 – ابتكر ألفريد سي فونز ، والد صحة الأسنان ، خطة يتم بموجبها تعيين الخريجين في المدارس العامة لتوفير العناية بصحة الفم.

    1924 – طبيب أسنان أمريكي ورائد في طب أسنان الأطفال ، ميني إيفانجلين جوردان ينشر أول كتاب عن طب أسنان الأطفال باللغة الإنجليزية.

    1926 – بدأ والد طب أسنان الأطفال الدكتور صموئيل دي هاريس نادي دراسة طب أسنان الأطفال في ديترويت والذي أعيد تسميته في عام 1940 إلى الجمعية الأمريكية لطب الأسنان للأطفال.

    1938 – تم اختراع فرشاة أسنان جديدة لها شعيرات من النايلون. استبدلت فرشاة الأسنان السابقة بشعيرات الحيوانات.

    1940 – اعترفت جمعية طب الأسنان الأمريكية رسميًا بطب أسنان الأطفال كتخصص.

    1945 – أصبحت ميشيغان أول مدينة أمريكية تزود إمدادات المياه بالفلورة.

    1947 – تأسست الأكاديمية الأمريكية لطب الأسنان.الستينيات – تم تقديم مانعات التسرب للأسنان للمساعدة في منع تسوس الأسنان الدائمة للأطفال والمراهقين.

    1964 – تأسست الجمعية الإيطالية لطب أسنان الأطفال.

    1971 إلى 1975 – تم إجراء أول مسح وطني لفحص الصحة والتغذية في أمريكا.

    1975 – ماركة العلكة الفنلندية Jenkkl تقدم أول علكة بمُحلي صناعي.

    الثمانينيات – تم نشر كتاب Berenstain Bears Visit the Dentist لمساعدة الأطفال في إرشاد طبيب الأسنان.

    التسعينيات – زاد تسوس الأسنان عند الأطفال بعد انخفاضه في السبعينيات.

    2000s – أول صحة الفم على الإطلاق في أمريكا: تم إصدار تقرير الجراحة العام.

    ويمكنكم الإطلاع على المقال الأصلي من خلال هذا الرابط : https://kakardentalgroup.com/blog/all-about-pediatric-dentistry-definition-and-importance-what-is-pediatric-dentistry/

    ومن المعلوم للجميع أن التعامل مع الأطفال الذين يعانون من آلام الأسنان يكون دائماً أمراً في غاية الصعوبة.

    لأن هؤلاء الأطفال يكون لديهم تقلبات مزاجية حادة، ويصبح سلوكهم مختلف تمامًا عن المعتاد.

    لذلك فمن الأهمية بمكان أن يتحلى أطباء أسنان الأطفال بالصبر الكبير والتقنيات الفعالة للتعامل مع الأطفال والقضاء على آلامهم في نفس الوقت.

    ونحن في عيادات الرعاية التامة لدينا الكثير من الخبرات والتقنيات الخاصة لإدارة السلوك الخاص بالطفل مريض أسنان الأطفال. 

    كما ان أطباؤنا المتخصصين في طب أسنان الأطفال في عيادات الرعاية التامة يحرصون دائماً على بناء نوع خاص من التواصل مع الطفل أثناء مراحل العلاج المختلفة، الأمر الذي يؤدي إلى تطوير موقف إيجابي للطفل تجاه طب الأسنان بصفة عامة، وطبيب أسنانه بصفة خاصة. 

    وتعتبر نظافة الفم عنصرًا حيويًا في الصحة العامة للإنسان، بدونها تكون صحة الإنسان غير مكتملة، فعندما يتم إهمال صحة الفم، يعاني الجسم كله، ولا يمكنك تناول أي شيء أوشرب أي شيئ. 

    وأي شخص مهتم بطب أسنان الأطفال عندما يقوم بزيارة عيادة طب أسنان الأطفال في عيادات الرعاية التامة سيدرك لماذا يجب أن تبدأ رعاية صحة الفم عند ولادة الطفل، خصوصاً في هذه الأيام التي تغيرت فيها الكثير من العادات والسلوكيات.  لهذا فإننا في عيادات الرعاية التامة نحث الأباء بشكل دائم على إعطاء أهمية لطب أسنان الأطفال بمجرد أن يحصل أطفالهم على أسنانهم الأولى، كما أننا نوصي الآباء والأمهات دائما بأن يقوم الطفل بزيارته الأولى لطبيب الأسنان عندما يبلغ السنة الأولى. 

    وفي هذا الصدد نحب أن نؤكد لكل عائلة مهتمة بصحة أسنان أطفالها أن عادات نظافة الفم المبكرة والعناية الدائمة بنظافة أسنان الطفل ستعمل على تطوير أسنانه بشكل صحيح وبناء لثة قوية للطفل طوال الحياة.  

    الرعاية التامة

    صحتك أولى اهتماماتنا

    الرياض - حي الربوة - مخرج 14 - طريق عمر بن عبدالعزيز تقاطع طريق النهضة
    شبكات التواصل

    تأكد من متابعتنا على شبكات التواصل الاجتماعي للحصول على اخر العروض والأخبار

    جميع الحقوق محفوظة لشركة الرعاية التامة 2022

    جميع الحقوق محفوظة لشركة الرعاية التامة 2022